الخصوصية

الخصوصية حق أساسي من حقوق الإنسان، وهي أيضاً من مبادئنا الأساسية في Apple. وبما أن أجهزتك مهمة في الكثير من جوانب حياتك، يجب أن يعود القرار لك وحدك في اختيار ما تريد مشاركته من تلك الجوانب ومع من تريد مشاركته. في Apple، نُصمم منتجاتنا لحماية خصوصيتك ومنحك القدرة على التحكم في معلوماتك. قد لا تكون هذه المهمة سهلة دائماً، ولكن هذا هو نوع الابتكارات الذي يعكس قناعاتنا.

تطبيقاتك اليومية أساسها الخصوصية.

Safari يُبعد عنك عيون المتعقبين.

تساعد خاصية منع التتبع الإعلاني الذكية على منع الجهات المعلنة من تتبّعك من موقع إلى آخر.

Safari

تسمح بعض المواقع لمئات الشركات المختلفة المتخصصة في جمع البيانات بمراقبتك وإعداد ملف شخصي عنك وعرض الإعلانات لك أثناء تصفحك الويب. تستخدم خاصية منع التتبع الإعلاني الذكية في Safari التعلّم الآلي على الجهاز للمساعدة في حجب تلك الجهات المتعقبة.

يستطيع المُعلنون أيضاً إنشاء "بصمة" رقمية لجهازك من أجل استهدافك بناء على خصائص مثل إعدادات المتصفح والخطوط والبرامج الإضافية التي قمت بتثبيتها. ويساعدك Safari على منعهم بفضل آليته المدمجة للحماية من تعقّب بصماتك الرقمية والتي تقوم بمشاركة ملف مبسط عن النظام مع المواقع التي تزورها، ما يُصعّب على شركات البيانات التعرّف عليك.

تطبيق الخرائط لا يترك لمسارك أثراً.

لا يربط تطبيق الخرائط بين بياناتك وحساب Apple ID، ولا تحتفظ Apple بسجل للأماكن التي قمت بزيارتها.

الخرائط

الأماكن التي تزورها تكشف الكثير عنك. لذلك، يقدم لك تطبيق الخرائط تجربة رائعة من دون إعلام Apple بالمتاجر أو الأحياء أو العيادات التي تزورها. ونظراً لأن تطبيق الخرائط لا يتطلب تسجيل الدخول، فلا يتم ربط الأماكن التي تزورها بحساب Apple ID على الإطلاق.

يتم إنشاء الميزات المخصصة مثل ميزة تحديد موقع ركن سيارتك على جهازك مباشرة. ولا تُربط البيانات المستخدمة لتحسين كلمات البحث بهويتك، بل تستند تلك المعلومات إلى معرّفات عشوائية تتغير باستمرار.

تطبيق الصور يُبقي صورك الشخصية، شخصية.

يستخدم تطبيق الصور التعلّم الآلي لتنظيم صورك على جهازك مباشرة، لكي لا تضطر إلى مشاركتها مع Apple أو غيرها.

الصور

ألبوماتك مليئة بصور وفيديوهات تعرض لحظات ثمينة وأصدقاء مقرّبين والكثير من الأشياء المحببة إليك، وصُممت أجهزة Apple بحيث تبقى كل هذه الذكريات بين يديك إلى أن تقرر مشاركتها.

تعمل بعض الخدمات على معالجة الصور في السحابة، ما يمنحها إمكانية الوصول إلى صورك، ولكننا صممنا تطبيق الصور بحيث يعالج صورك على جهاز Mac أو iPhone أو iPad مباشرة. في الواقع، يقوم المحرك العصبي Neural Engine الذي صممته Apple والموجود في شريحة A13 بتنفيذ أكثر من 100 مليار عملية لكل صورة بهدف التعرّف على الوجوه والأماكن من دون أن تغادر الصور جهازك على الإطلاق.

لا يقرأ رسالتك إلا من ترسلها إليه.

لا تستطيع Apple قراءة رسائلك على iMessage أثناء إرسالها بينك وبين الشخص الذي تراسله.

الرسائل

بين المزاح المبطّن والدعوات الاجتماعية، لا شك أن المحادثات عبر الرسائل والفيديو تتضمن الكثير من المعلومات الشخصية، ولذلك يتم تشفير كل ما يظهر في فقاعة زرقاء، من رسائل وصور وAnimoji وفيديوهات، أثناء إرساله بين الأجهزة.

تُنفذ كل الاقتراحات الذكية في تطبيق الرسائل على الجهاز فقط، مثلاً عندما يظهر لك اقتراح بصور يمكنك إرسالها استناداً إلى الشخص الذي تراسله.

Siri يعرف احتياجاتك، وليس هويتك.

لا يتصل حساب Apple ID بميزة Siri، وترتبط طلباتك بمُعرّف عشوائي، وليس بك.

Siri

صُممت ميزة Siri منذ البداية بطريقة تتيح لها تعلّم تفضيلاتك من دون مشاركة هويتك مع Apple أو غيرها. ليس عليك تسجيل الدخول بواسطة حساب Apple ID لاستخدام Siri، ويقوم جهازك بمعالجة أكبر قدر ممكن من المعلومات من دون إرسالها إلى سرفرات Apple.

وعندما نقوم في Apple بمعالجة البيانات أو تخزينها في سرفراتنا، نربطها بمُعرّف عشوائي مكون من سلسلة طويلة من الأحرف والأرقام. وتُستخدم تلك البيانات فقط بهدف تحسين قدرات Siri، ولا نشاركها أو نبيعها أبداً. كما لا تحتفظ Apple بتسجيلات صوتية لطلباتك إلا إذا اخترت مشاركتها معنا بهدف تحسين قدرات Siri.

Wallet وApple Pay، كل ما تشتريه يبقى سراً.

تبقى أرقام بطاقات الائتمان وبطاقات السحب التي تخصك مخفية عن Apple، ولا تحتفظ Apple بأي معلومات عن المعاملات يمكن ربطها بك.

Wallet وApple Pay

كل عملية شراء تُجريها تشتمل على معلومات شخصية وحساسة، مثل نوع السلعة التي اشتريتها وسعرها والمتجر الذي اشتريتها منه. لذلك، لا تخزن Apple تلك المعلومات أو تبيعها أو تستخدمها.

لا تخزن Apple أرقام بطاقات الائتمان أو بطاقات السحب التي تستخدمها ولا تشاركها مع التجار، وإنما يتم إنشاء رقم فريد لحساب الجهاز في كل مرة تضيف بطاقة إلى Apple Pay‏.

تطبيق صحتي يعالج بياناتك بعناية فائقة.

وحدك أنت تقرر ما تريد تخزينه من معلومات في تطبيق صحتي ومع من تريد مشاركتها.

صحتي

تقدم تطبيقات وأجهزة الصحة معلومات عن تفاصيل بالغة الخصوصية كمعدل نبض القلب أو الدورة الشهرية. ومع تطبيق صحتي، أنت وحدك تقرر ما هي المعلومات التي تود إضافتها إلى التطبيق أو حجبها عنه، ومن هم الأشخاص الذين يمكنهم الوصول إليها.

تُشفر جميع بياناتك ولا يمكن الوصول إليها إلا من خلال رمز المرور أو Touch ID أو Face ID. وهكذا فكيفما أردت استخدام تطبيق صحتي، ستكون بياناتك دائماً تحت سيطرتك.

متجر App Store

يتعين على التطبيقات في متجر App Store اتباع إرشاداتنا الصارمة والخضوع لمراجعتنا. وإذا أراد تطبيق ما الوصول إلى معلومات مثل صورك أو موقعك، يُطلب منك الإذن أولاً، ويمكنك دائماً تغيير رأيك بشأن البيانات التي تشاركها.

اعرف المزيد عن الخصوصية في Apple